مشروع فرنسي بألوان جزائرية - المصنع الجديد لصانوفي [fr]

JPEG

ستّ هكتارات في قلب سيدي عبد الله... لم يكن يسع لصانوفي أقلّ من ذلك لإنشاء مشروعها الصناعي الجديد الذي يُعدُّ
الأهمّ في قارة إفريقيا.
”يمثّل هذا المشروع تجسيدا لالتزام عمره أكثر من عشرين سنة في الجزائر“، صرّح مدير صانوفي، كريس فيباشر متفائلا، خلال وضع حجر الأساس، بحضور الوزير عمارة بن يونس.

مشروع قيمته 70 مليون أورو

يلبّي هذا المشروع المُرتقب منذ عدّة سنوات، والذي يندرج في استراتيجية دولية لمجموعة صانوفي، العديد من توقعات الطرف الجزائري. أوّلا، ارتفاع في قيمة الاستثمارات، كون هذا المصنع يُقدّر ب 70 مليون أورو (6.6 مليار دينار جزائري) وأيضا، خلق مناصب شغل بفضل 133 عملية تشغيل مرتقبة بالجزائر.
وأخيرا، تطوير قدرات الإنتاج المحلي : مركب سيدي عبد الله الذي سيوفر للجزائريين 100 مليون وحدة دوائية في السنة ممّ ا يشكّل 80% من مجموع ما يوزعه المخبر الفرنسي.

عيادة متنقلة تحت التصرف

لا يقتصر مشروع صانوفي على تلبية متطلّبات السوق الجزائرية وإنّما يلتزم بتحسين الخدمات الطبية بالجزائر.
فقد وقعت المؤسسة على بروتوكول اتفاق في هذا الشأن مع وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبدالمالك بوضياف. الطموح مزدوج: تشجيع عمليات التوعية لفائدة الجزائريين بفضل دعم عيادة طبية متنقلة والمساهمة في تكوين مهنيي الصحة الجزائريين .

PNG

آخر تعديل يوم 17/03/2014

أعلى الصفحة