سورية ـ الأسلحة الكيماوية (4 حزيران/يونيو2013) [fr]

تصريح السيد لوران فابيوس وزير الشؤون الخارجية

JPEG

إلتقيت هذا الصباح، وبمبادرة مني، البروفسور آكي سيلستروم، رئيس بعثة التحقيق التي أنشاها الأمين العام للأمم المتحدة المكلفة بالتحقيق حول ادعاءات استخدام الأسلحة الكيماوية في سورية.

ولقد سلمته باسم فرنسا نتائج التحليلات التي أجراها مختبرنا الذي اختارته منظمة حظر الأسلحة الكيماوية لتحديد الغازات السامة المستخدمة في الحرب.

وتظهر هذه التحليلات وجود السارين في العينات التي هي بحوزتنا. وبالنظر لهذه العناصر، أصبح لدى فرنسا اليقين من الآن فصاعداً بأنه تم استخدام غاز السارين عدة مرات وفي مناطق محددة.

وقررنا فورا إيصال العناصر التي بحوزتنا إلى بعثة الأمم المتحدة ذات الصلة، والإعلان عنها.

ومن غير المقبول أن يتمكن مرتكبو هذه الجرائم من الاستفادة من الإفلات من العقاب.

آخر تعديل يوم 11/03/2014

أعلى الصفحة