زيارة رئيس مجلس الشيوخ السيد جيرار لارشي إلى الجزائر [fr]

زيارة رئيس مجلس الشيوخ السيد جيرار لارشي إلى الجزائر
(من 8 إلى 11 سبتمبر 2015)

يقوم السيد جيرار لارشي رئيس مجلس الشيوخ بزيارة إلى الجزائر من 8 إلى 11 سبتمبر 2015 بدعوة من رئيس مجلس الأمة السيد عبد القادر بن صالح.

إنها أول زيارة لرئيس مجلس الشيوخ الفرنسي منذ ما يقارب 16 سنة.

سيرافق السيد لارشي في زيارته هذه السيد جون بيار شوفانمون، وزير سابق ورئيس جمعية الصداقة فرنسا الجزائر بالإضافة لوفد من أعضاء مجلس الشيوخ يضمّ السيد جاك ميزار، السيد جون بيار فيال والسيدة ليلى عيشي.

تهدف هذه الزيارة إلى توطيد الروابط بين البلدين والمساهمة في تعميق العلاقات الثنائية، وتندرج ضمن مواصلة زيارة العمل التي أداها الرئيس هولاند في شهر جوان الفارط واللقاءات الوزارية المتعددة في فرنسا وفي الجزائر، كما أنها تعتبر مرحلة جديدة في العلاقات بين البرلمانين. قد ينبثق عن هذه الزيارة إبرام اتفاق تعاون برلماني يسمح للمجلسين بالاجتماع بشكل منتظم في إطار منتدى رفيع المستوى.

سيُستقبل السيد لارشي من طرف عدة سلطات جزائرية، ويضع باقة ورد في مقبرة بولوغين ويلتقي بالجالية الفرنسية والفاعلين الرئيسيين في العلاقات الفرنسية الجزائرية بمناسبة حفل استقبال يتم تنظيمه في إقامة السفير، كما سيزور الثانوية الدولية ألكسندر دوما ويحضر افتتاح شركة جديدة في بومرداس ستكون رمز الشراكة الفرنسية الجزائرية في مجال الصناعات الغذائية.

كما سيقوم السيد لارشي بتقليد وسام جوقة الشرف لأربع محاربين جزائريين شاركوا في الحرب العالمية الثانية.
ينشط رئيس مجلس الشيوخ ندوة صحفية يوم الجمعة 11 سبتمبر على الساعة 8:30 في القاعة الشرفية لمطار الجزائر.

آخر تعديل يوم 05/10/2015

أعلى الصفحة