زيارة جون ميشال بايلي إلى الجزائر [fr]

زيارة جون ميشال بايلي إلى الجزائر بمناسبة
الطبعة الثالثة للقاءات الجزائرية الفرنسية لرؤساء البلديات ومسؤولي الجماعات الإقليمية

الجزائر من 24 إلى 26 ماي 2016

قام السيد جون ميشال بايلي، وزير تهيئة الإقليم والريف والجماعات الإقليمية بزيارة إلى الجزائر يومي 25 و26 ماي 2016 لافتتاح أشغال الطبعة الثالثة للقاءات التعاون اللامركزي. خلال زيارته، قام السيد بايلي بمحادثات مع الوزير الأول عبد المالك سلال ومع وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي.

الهدف من هذه اللقاءات هو تبادل الخبرات بين المنتخبين الفرنسيين والجزائريين وتطوير شراكة حقيقية بين الجماعات الإقليمية للبلدين. تضمنت اللقاءات أربع ورشات لأربع مواضيع هي :

  • الديمقراطية التشاركية، عجلة التحول.
  • تسيير المدن الكبرى والتنمية المستدامة.
  • الشراكة بين القطاعين العام والخاص في تسيير الشؤون المحلية.
  • المالية والجباية المحليتين في التنمية الإقليمية.

خلال كلمته الافتتاحية اعتبر وزير الداخلية والجماعات المحلية، نور الدين بدوي، أن التوأمات بين الجماعات الإقليمية للبلدين أعطت عدة نتائج إيجابية وعبر عن رغبته في الاستفادة من مهارات بعض الجماعات الإقليمية في فرنسا في مجال الجباية المحلية والديمقراطية التشاركية، التي تعد خبرات ضرورية للجزائر في هذه المرحلة الفاصلة. أما الوزير جون ميشال بايلي فاعتبر بأن التعاون بين الجماعات الإقليمية هي رغبة مؤكدة تساهم في تميز العلاقات بين فرنسا والجزائر وتوطد أواصر الصداقة والأخوة بين شعبينا.

في الختام، تم إبرام عدة اتفاقات تعاون لامركزي وشراكة بين الجماعات الإقليمية الجزائرية والفرنسية على كل الأصعدة المؤسساتية وحول مواضيع متعددة حول التسيير العمراني وحماية البيئة والحكامة المحلية والمبادلات الثقافية والشبيبة.

آخر تعديل يوم 02/06/2016

أعلى الصفحة