رسالة الرئيس بوتفليقة عقب اعتداء نيس [fr]

عبر رئيس الجمهورية, السيد عبد العزيز بوتفليقة, يوم الجمعة في برقية بعث بها الى نظيره الفرنسي, فرانسوا هولاند, عن"بالغ إستنكاره" إثر الاعتداء الارهابي الذي ضرب مدينة نيس, مؤكدا إدانة الجزائر "الشديدة" لهذا الهجوم الارهابي "البشع".

"لقد علمت ببالغ الاستنكار نبأ الاعتداء الارهابي البشع الذي رزئت به فرنسا, في مدينة نيس, بالعشرات من القتلى وعدد جم من الجرحى".

وأضاف الرئيس قائلا: "إن الجزائر لتدين شديد الإدانة هذا الفعل الهمجي وتعلن مرة أخرى قناعتها بأن الارهاب ليس له لا جنسية و لا دين و لا يعترف بالحدود, وتدعو المجموعة الدولية الى التصدي صفا واحدا لهذه الآفة في كنف تضامن ملموس بقدر أوفى و تحت إشراف منظمة الأمم المتحدة".

"إثر هذا المصاب الأليم, أتقدم, بإسم الجزائر شعبا وحكومة وأصالة عن نفسي, بأخلص تعازينا لكم وللشعب الفرنسي ولأسر الضحايا وأؤكد لكم تضامن الجزائر مع فرنسا الصديقة".

أرجو, فخامة الرئيس وصديقي العزيز, أن تثقوا أني أشاطركم هذه المحنة, وتتقبلوا أسمى عبارات مودتي وتقديري".

آخر تعديل يوم 09/08/2016

أعلى الصفحة