توقعات الطقس لأفق 2050 [fr]

JPEG

يظهر من خلال توقعات الطقس الجديدة إلى غاية 2050، مع ارتفاع درجة الحرارة فوق 40° في فرنسا وهذه المأساة هي نتيجة التغيرات المناخية إذا لم يتم اتخاذ التدابير اللازمة لاحتواء الاحتباس الحراري في حدود 2°.

بثت صباح اليوم القنوات الاعلامية في العالم بأسره نشرة جوية على أساس هذه التوقعات المناخية، ما يسمح للجميع بإدراك الرهانات الملموسة للمفاوضات القائمة في ليما في إطار المؤتمر الـ20 حول المناخ. وكما قال لوران فابيوس "نحن آخر جيل يمكنه التغيير".

سيشارك لوران فابيوس الأسبوع المقبل في تلك المفاوضات الحاسمة للوصول إلى اتفاق عالمي ضد التغيرات المناخية في باريس شهر ديسمبر 2015.

لمعرفة المزيد :
- قسم المناخ على موقع وزارة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية.
- موقع المنظمة العالمية للأرصاد الجوية.

آخر تعديل يوم 09/12/2014

أعلى الصفحة