تصريحات رئيس الوزراء جون مارك آيرو بمناسبة عيد الأضحى [fr]

تصريحات جون مارك آيرو بمسجد باريس يوم 15 أكتوبر 2013

عيد الأضحى، المسجد الكبير بباريس

JPEG

أتقدّم لكم بخالص شكري على هذا الاستقبال، هنا بالمسجد الكبير، هذا الصرح الرائع الذيو يمثّل، منذ 1926، أي قرابة قرن من الزمن، مكانا رمزيا لالتقاء مسلمي فرنسا.

بمناسبة هذا العيد الإسلامي الكبير، عيد الأضحى، الذي يتمّ الاحتفال به في كلّ أقطار العالم، أودّ أن أتقدّم، لكلّ مسلمي فرنسا، بتهانيّ الحارّة. أعلم بأنّ هذا اليوم الاستثنائي هو فرصة للعائلات المسلمة للالتقاء. أتمنّى إذا أن يكون هذا اليوم لكلّ فرد منكم يوم لقاء عائلي وفرحة وهناء.

ومن خلالكم، أنا أحيّي ديانة كبيرة بفرنسا. ديانة أقدّر مكانتها في بلدنا و تاريخنا. فأنا أسمع رسالتكم الهادفة لجمع النساء والرجال حول رسالة سلم ووئام، في إطار الجمهورية وفيما يتوافق مع مبادئها وقيمها.

كما أنّني على اطلاع بانشغالاتكم فيما يتعلّق بالتمييز العنصري على أساس الديانة أو حرية ممارسة العقيدة.

وعليه، فأنا أؤكد لكم عزم الحكومة على فرض احترام حرية العقيدة و ممارسة الشعائر الدينية، والتي تمثل أحد أسس بلدنا. أكرّر بشدّة: لا يُسمح بأيّ تعرّض لحرية العقيدة، فلكلّ الديانات الحق في التعبير في بلدنا، طبعا في إطار احترام قوانين الجمهورية والعلمانية ومعتقدات كلّ شخص.

سيدي العميد، سيداتي سادتي، إنّ إسلام السلم والوئام جزء لا يتجزّأ من وطننا والقيم التي يرتكز عليها.

عيد أضحى مبارك للجميع

آخر تعديل يوم 06/03/2014

أعلى الصفحة