وفاة رعية جزائري بمطار رواسي - بيان صحفي لوزير الداخلية ليوم الجمعة 22 أوت 2014 [fr]

JPEG

بتاريخ 21 اوت 2014، توفي رعية جزائري أثناء عملية نقله من مركز الحجز الاداري بفانسان إلى مطار "رواسي"، و كان هذا الرعية محل قرار وزاري بالطرد مؤرخ في 12 أوت 2014 و هو التاريخ الذي وضع فيه تحت الحجز الاداري بعد خروجه من السجن
.
تم تطبيق إجراء الطرد بعد ان رفض قاضي الأمور المستعجلة للمحكمة الادارية بباريس، بتاريخ 20 اوت 2014، الطعن الذي أودعه المعني بالأمر ضد القرار بالطرد
.
مباشرة بعد إعلام وزير الداخلية بوفاة الرعية الجزائري، تم إرسال عناصر من المفتشية العامة للشرطة إلى مكاتب شرطة الحدود بمطار رواسي-شارل دي غول أين تم التبليغ بالوفاة، حيث لا يزالون في عملية الاستماع و التحري تحت سلطة النيابة
.
هذا و ينتظر وزير الداخلية أن يسلط التحقيق القضائي الضوء على ملابسات هذا الحادث الأليم

آخر تعديل يوم 24/08/2014

أعلى الصفحة