الشريط الفرنسي المرسوم يلفت الأنظار بالمهرجان الدولي بالجزائر العاصمة [fr]

JPEG

فرانك مارغوران، آلان فرابيي، فلورونس ساستاك، جاك فارانداز...هذه السنة أيضا حضر الرسّامون الفرنسيون بقوة في المهرجان الدولي للشريط المرسوم بالعاصمة، الذي نظّمته دليلة ناجم ودشّنته وزيرة الثقافة خليدة تومي، يوم 8 أكتوبر.
إنَّ الحضور الفرنسي القوي بهذا المهرجان الدولي ليس حديث العهد، حتّى أنّه كان ملفتا للأنظار هذه السنة.

من مهرجان لآخر

شغل نحو 30 مؤلف ومختص فرنسي في الشريط المرسوم ساحة رياض الفتح خلال المهرجان. من بينهم: جاك فرنانداز، الوفي لهذا الحدث ومؤلف "دفاتر الشرق"، الذي جاء ليقدّم نسخته المعدّلة لكتاب آلبار "الغريب"، عن طريق الشريط المرسوم، معتمدا على
مناظر رائعة من العاصمة. كما تسلّم فيليب بروكار، رئيس مهرجان الشريط المرسوم بمدينة ليون، بعد خمسة أيام من تنشيط ورشات العمل الخاصة بالشباب، جائزة تقديرية عرفانا لالتزامه الطويل بالمهرجان الدولي بالجزائر. وشارك في الحدث فرانسيس غرولت، الرئيس الشرفي لمهرجان آنغولام المعروف، بحضور محافظ آنغولام، الذي استقبلت مقاطعته عدّة رسّامين جزائريين خلال الطبعة الأربعين عام .2012

الفرونكفونية في الموعد

على غرار فرنسا، شهد المهرجان حضورا كبيرا لدول فرونكفونية أخرى، كالكامرون، ضيف الشرف، وسويسرا وبلجيكا. جرت هذه التظاهرة تحت إشراف المؤلف الفرنسي الجزائري، رشيد آيت قاسي.

PNG

آخر تعديل يوم 06/03/2014

أعلى الصفحة