الشروق / وزارة البيئة تطلق جائزة وطنية خاصة بتسعة ميادين إبداعية

وزارة البيئة تطلق جائزة وطنية خاصة بتسعة ميادين إبداعية

كشف المدير العام للبيئة والتنمية المستدامة بوزارة البيئة وتهيئة الإقليم ، سمير قريمس، عن تخصيص جائزة وطنية للبيئة خاصة بتسعة ميادين إبداعية منها المقالات الصحفية والإبداع الثقافي وأحسن جمعية وغيرها تنشر ابتداء من الخميس عبر وسائل الإعلام المختلفة بهدف تحسيس كل الأطراف أنها فاعلة في المحافظة على البيئة. وأضاف أن في 05 جوان المقبل سيكون حفل تسليم الجوائز.

وأشار سمير قريمس، خلال نزوله، الخميس ضيفا على برنامج "ضيف الصباح" بالقناة الإذاعية الأولى، إلى أن موعد أول ملتقى لشمال أفريقيا للمحافظة على البيئة سيكون منتصف ماي المقبل بالجزائر. وسيشارك في الملتقى، بالإضافة إلى الدول الإفريقية، دول من ضفة المتوسط وذلك لرسم خريطة الطريق للسنوات الخمس المقبلة. كما أعلن عن ملتقى آخر لحماية الساحل الذي يشهد ضغطا كبيرا من حيث المنشآت والتمركز البشري التي تركت آثارا سلبية عليه وهناك مخطط لحماية تلوث البحر.

وأكد المدير العام للبيئة والتنمية المستدامة إلى أن موعد باريس المقرر في ديسمبر 2015 حول المناخ تنتظره الجزائر بشغف خصوصا وأنها تؤدي دورا محوريا كي تتبنى المجموعة الأفريقية المقاربة الجزائرية. وقد قامت بعمل كبير على مستوى مجموعة 77 والدول الأفريقية والعربية ودول عدم الانحياز في هذا الشأن.

وأوضح أن مسألة التغيرات المناخية لها أبعاد وخلفيات اقتصادية ومالية و الجزائر حاضرة في كل المحافل الدولية الخاصة بالبيئة.

وأضاف سمير قريمس أنه في سنة 2011 وضع مخطط توجيه وتسيير لتنظيم المناطق الرطبة والمحميات الطبيعية بالجزائر، وهناك ماكنات جديدة لإعادة تشغيل جهاز سماء صافية الذي يعطي نسبة التلوث في الهواء، موضحا أن المرصد الوطني للبيئة والتنمية المستدامة له مراكز عبر الوطن حيث يقوم بتحاليل بالنسبة للمناطق التي يكون بها الاستعمال العشوائي والمكثف للمواد الكيميائية وللمرصد دور رقابي ووزارة البيئة لها علاقة تنسيق مع العديد من القطاعات.

آخر تعديل يوم 18/03/2015

أعلى الصفحة