الجناح الفرنسي في المعرض الدولي لتجهيزات وتكنولوجيات وخدمات المياه والبيئة [fr]

JPEG

نظمت وكالة بيزنس فرانس، الوكالة التي تهتم بعولمة المؤسسات الفرنسية، الجناح الفرنسي في الطبعة 12 من المعرض الدولي لتجهيزات وتكنولوجيات وخدمات المياه والبيئة، من 1 إلى 4 فيفري 2016 بقصر المعارض بالجزائر العاصمة.

هذا المعرض هو ملتقى سنوي لمحترفي قطاع الماء في الجزائر منذ 10 سنوات، وقد شمل المعرض هذه السنة البيئة، استجابة لمتطلبات السوق الوطنية.

بدعم من وزارة الموارد المائية والبيئة، شريك مؤسس، استقبل المعرض في طبعته 2016 أكثر من 7.000 زائر محترف و300 عارض (ممونين، صانعين، موزعين، مقدمي خدمات) جزائريين ودوليين. دشن السيد عبد الوهاب نوي، وزير الموارد المائية والبيئة، المعرض يوم 1 فيفري برفقة 7 أعضاء من الحكومة :

- السيد عبد الرحمان بن خالفة، وزير المالية.
- السيدة إيمان هدى فرعون، وزيرة البريد وتقنيات الإعلام والاتصال.
- السيد صالح خبري، وزير الطاقة.
- السيد عز الدين ميهوبي، وزير الثقافة.
- السيد الهادي ولد علي، وزير الشبيبة والرياضة.

- السيدة عائشة طاغابو، وزيرة منتدبة لدى وزير تهيئة الإقليم والسياحة والصناعة التقليدية، مكلفة بالصناعة التقليدية.
- السيد بوجمعة طلعي، وزير النقل.

زار السيد نوري الجناح الفرنسي رفقة السيدة فرعون والسيد بن خالفة، أين استقبلهم جورج رينيي، مستشار تجاري ومدير مكتب بيزنس فرانس، كما زار سفير فرنسا في الجزائر برنارد إميي، المعرض أيضا.

الجناح الفرنسي مكون من 31 شركة فرنسية، العارضون مختصون في التجهيزات الخاصة بالماء والتطهير وكذلك تجهيزات وخدمات معالجة النفايات ومكافحة التلوث.

قائمة العارضين المشاركين في الجناح الفرنسي.

آخر تعديل يوم 24/02/2016

أعلى الصفحة